الصحة

أول دولة عربية تعلن تسجيل إصابة بجدري القرود

أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، اليوم الاثنين، تسجيل أول حالة إصابة بفيروس جدري القرود في البلاد، لمواطن عاد مؤخرا من الخارج.

وقالت في بيان نقلته وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية: “الحالة وافدة من الخارج وهي تتبع حاليا العزل المنزلي، ووضعها مستقر من الناحية الطبية”.

وأكدت الوزارة أنها تتابع تحديد ومتابعة المخالطين المقربين للحالة، دون مزيد من التفاصيل.

وأوضحت أن جدري القرود هو فيروس ينتقل إلى الإنسان من الحيوان “عبر الاحتكاك مع حيوانات مصابة (القوارض او القردة) في البلدان المستوطن فيها الفيروس في الدول الأفريقية جنوب الصحراء (نيجيريا، جمهورية الكونغو الديموقراطية كينشاسا، الكاميرون وجمهورية أفريقيا الوسطى)”.

وأضافت أن الفيروس يمكن أيضا أن ينتقل من إنسان إلى آخر “عبر التلامس المباشر مع الآفات الجلدية والرذاذ، والعلاقات الجنسية أو بطريقة غير مباشرة عبر الأدوات الملوثة لا سيما ملاءات الأسرة”.

وطالبت الوزارة المواطنين “التزام المسافة الآمنة مع الأشخاص المصابين وعدم مشاركتهم أغراضهم الخاصة، وعدم الاحتكاك مع الحيوانات في الدول التي يستوطن فيها المرض وتجنب تناول لحوم الحيوانات البرية”.

يشار إلى أن جدري القرود، كان قد اكتشف لأول مرة عام 1958 وتظهر أعراضه في شكل حمى وتضخم الغدد الليمفاوية وآلام في العضلات، إضافة إلى الإرهاق والقشعريرة وطفح جلدي يشبه كثيرا جدري الماء على اليدين والوجه.

المصدر: رايا

زر الذهاب إلى الأعلى
تلفزيون المدينة

مجانى
عرض