الأخبارمنوعات

مسلسل “خادم الشعب” يصبح واقعاً!

 بعد أن فاض به الكيل من ظلم الحياة المحيطة به، يعبِّر بطل المسلسل الساخر “خادم الشعب” (2015)، أستاذ التاريخ الطيب والمتواضع، فاسيلي غولوبورودكو، عن غضبه بألفاظ خارجة عن النص، بينما صوّره أحد التلاميذ.

أصل الحكاية


وبعد جمع مقطع الفيديو ملايين المشاهدات على الإنترنت، ونيله دعماً شعبياً كبيراً، يترشح غولوبورودكو الذي يؤدي دوره الممثل الساخر، الرئيس الأوكراني الحالي فلاديمير زيلينسكي، للانتخابات الرئاسية ويفوز بها. سيناريو كُتب له أن يتحقق على أرض الواقع بعد فوز زيلينسكي برئاسة أوكرانيا في عام ٢٠١٩.

وبعد توليه زمام الرئاسة، يسعى غولوبورودكو إلى اتباع أسلوب حياة متواضع، والذهاب إلى عمله بوسائل النقل العام ويسكن في شقة عادية، ويستغني عن الحرس الشخصي، ويعمل على تحسين أوضاع المواطنين العاديين، ولكنه يصطدم بنخبة سياسية فاسدة حتى النخاع، لا همّ لها سوى التربح وركوب أفخر أنواع السيارات.

يشكّل غولوبورودكو فريقه من زملائه السابقين في المدرسة، ويبدأ بشنّ حملة شرسة لمكافحة الفساد، تنتهي باعتقال رئيس الوزراء الذي يعمل لصالح ثلاثة طواغيت مال، يتحكمون فعلياً في الشؤون الاقتصادية للبلاد.

المسلسل على الواقع


وجدت شخصية غولوبورودكو طريقها إلى قلوب الأوكرانيين إلى حد تحقيق زيلينسكي، رغم افتقاده أي خبرة سياسية، فوزاً كاسحاً بالجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في إبريل/ نيسان الماضي أمام سلفه بيترو بوروشينكو.

رئیس جمهورية أوكرانيا فولوديمير زيلينسكي

ومنذ أيامه الأولى في الرئاسة، اتبع زيلينسكي طريق غولوبورودكو في تطهير المنظومة السياسية في أوكرانيا عن طريق حل الرادا العليا، وإجراء انتخابات تشريعية مبكرة وإنجاح حزبه الذي يطلق عليه أيضاً اسم “خادم الشعب”.

كما يسعى زيلينسكي لتقديم نفسه على أنه مواطن عادي، إذ سافر مؤخراً إلى مدينة أوديسا المطلّة على البحر الأسود بالدرجة السياحية مع إحدى شركات الطيران الأوكرانية، حيث التقط تلاميذ إحدى المدارس صوراً تذكارية معه على متن الطائرة.

لكن ما يزيد من تحديات زيلينسكي في الرئاسة بعيداً عن تحركاته الشعبوية، هو أن أوكرانيا أفقر بلد في أوروبا من حيث حصة الفرد في الناتج المحلي الإجمالي، وتواجه نزاعات حدودية مع روسيا.

 

 

كما أن أوكرانيا تأتي في المرتبة الـ120 في مؤشر مدركات الفساد لمنظمة الشفافية الدولية لعام 2018، ما يضعها في المرتبة نفسها مع دول أفريقية مثل ليبيريا ومالاوي ومالي، فهل سينجح “خادم الشعب” في تكرار سيناريو مسلسله وتحقيق مستقبل مشرق لبلاده؟

المصدر: العربي الجديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
تلفزيون المدينة

مجانى
عرض