الأخبارمحليات

ماذا جرى في جنين أمس؟!

أثار تداول مقطع فيديو يظهر لحظة الاعتداء على نجل الأسير زكريا الزبيدي بالضرب، غضبًا واسعًا لدى أهالي مخيم جنين خاصة، فيما ردّ مسلحون بإطلاق النار بكثافة تجاه مقرّ المقاطعة في المدينة.

وأفادت مصادر محلية، بأن مدينة جنين شهدت أجواء مشحونة، تخللها إطلاق نار كثيف، إثر اعتداء عناصر من الشرطة على الشاب محمد الزبيدي، قبل احتجازه لعدة ساعات. 

وأضافت المصادر أن مسلّحين صوبوا أعيرتهم النارية على مقرّ المقاطعة، ومقرّ قوات الأمن الوطني، في حرش السعادة في المدينة، مطالبين بوقف الاعتداءات على أبناء الشهداء، والأسرى، و”محاسبة الفاعلين”.

وفي سياق متصل، أفادت المصادر أن مسلحين أطلقوا النار في مدينة نابلس احتجاجًا على اعتقال الشاب الزبيدي، والاعتداء عليه.

وقال مسلحون من مخيم بلاطة في بيانٍ صحفي: “في ظل الهجمة المسعورة التي شنّها جيش الاحتلال على جنين، ومخيمها، وقراها، تعتدي قوات من الشرطة على نجل الأسير زكريا الزبيدي، وهذا يدل على كمية الحقد ضد أبناء المخيمات”، بحسب تعبيرهم. 

مطالب بفتح تحقيق بالحادثة 

من جهتها، أدانت مؤسسات حقوقية حادثة الاعتداء على نجل الأسير زكريا، محمد الزبيدي، من قبل عناصر في الأجهزة الأمنية الفلسطينية، في جنين، الليلة الماضية.

واعتبرت مجموعة “محامون من أجل العدالة”، في بيان صحفي وصل لـ “تلفزيون المدينة” نسخة منه، أن “هذا السلوك يعكس حالة عدم انضباط في صفوف عناصر الأمن، وهو تجاوز فاضح للقانون”.

ودعت في بيانها إلى “ضرورة كبح هذا السلوك المتكرر الذي بات يمثل نهجًا دائمًا في التعامل بشّدة وعنف مع المواطنين دون أي مبرر”، حسب وصفها.

وقالت: “تدعو المجموعة إلى ضرورة إحالة العناصر المتورطين في هذا الاعتداء إلى القضاء لمحاكمتهم على السلوكيات التي تنتهك حقوق الإنسان والقانون الأساسي الفلسطيني”.

من جانبها استنكرت الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني “حشد” الاعتداء على الزبيدي، مشيرةً إلى “أنه دلالة على رغبة، وإصرار الأجهزة الأمنية على استخدام القوة المفرطة، وغير المبررة ضد المواطنين”.

 وطالبت الهيئة النائب العام بفتح تحقيق جديّ في ملابسات وظروف الاعتداء محمد الزبيدي؛ بما يضمن إحالة كل المتورطين في ذلك للقضاء؛ بوصف ذلك السبيل الوحيد لضمان امتثال الأجهزة الأمنية للقانون، كما جاء في بيانها.

يُذكر أنه لم يُصدر أي توضيح من قبل المؤسسات الأمنية حتى اللحظة. 

كتبت: هالة حسون

زر الذهاب إلى الأعلى
تلفزيون المدينة

مجانى
عرض