الأخبار

لماذا أضرب أصحاب الملاحم وتُجار العجول؟

-تلفزيون المدنية- اعتصم أمس الإثنين تُجار العجول وأصحاب الملاحم في الضفة الغربية أمام مجلس الوزراء في رام الله احتجاجاً على قرار الحكومة بمنع شراء العجول من الاحتلال، مطالبين الإفراج عن 4 تجار معتقلين لدى الأجهزة الأمنية.

عجول

وكانت الحكومة أعلنت في وقت سابق قراراً يقضي بمنع استيراد العجول من الجانب الإسرائيلي.

مطالب التجار

وقال المتحدث باسم لجنة تجار وملاحم الضفة عمر النبالي إن إضراب أمس نجح بنسبة 90% وأغلب ملاحم الضفة أغلقت أبوابها، مُضيفاً أنهم في الحراك منذ 4 شهور، والإضراب جاء كخطوة تصعيدية.

وأضاف النبالي أن القرار يقضي بمنع شراء العجول وإنما يسمح بشراء اللحم وغيره من الجانب الإسرائيلي.

وأشار النبالي إلى أن اعتقال التجار غير مشروع لأنهم لم يكن لديهم علم بصدور قرار الاعتقال لمن يشتري عجولاً من الاحتلال، وإنما أثناء توجههم للضابطة الجمركية لدفع الغرامة المترتبة على شراءهم العجول من الاحتلال، ألقي القبض عليهم.

وأضاف النبالي أن هناك اتفاقية كلامية بين اللجنة ووزارة الزراعة تقضي بالسماح للمستوردين إدخال 1000 عجل للضفة، والتجار 2000 عجل، لسد حاجة الضفة من العجول لكل شهر، ولكنه أكد أن الاتفاقية استمرت أسبوعاً واحداً فقط.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
تلفزيون المدينة

مجانى
عرض