الأخبارمحليات

شاهر سعد: الارتفاع الجنوني بالأسعار يعيدنا الى نقطة الصفر

أكدّ الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين شاهر سعد أن ارتفاع الأسعار، الذي وصفه بـ “الجنوني” يعيدنا إلى نقطة الصفر، خاصة أنه لا يتوائم مع رفع الحد الأدنى للأجور.

وبيّن سعد أهمية النظر إلى عملية ارتفاع الأسعار الذي بات تأثيره مباشرًا على مستوى الدخل، وذلك ضمن الإحصائيات مركز الإحصاء الفلسطيني، التي تشير الى تآكل الأجور في السوق الفلسطيني بنسبة 22%.

وأضاف سعد أن الأمر سيسهم في ارتفاع مستوى العائلات المهدّدة بالوصول إلى تحت خط الفقر الوطني، وخط الفقر المدقع، خاصة أن الإحصائيات تُشير إلى نسبة 29% من المستخدمين في القوى العاملة يتلقون أجر أقل من الحد الأدنى للأجور.

وأشار سعد إلى أن عدد القوى العاملة، حسب تصنيف الجهاز المركزي الإحصائي الفلسطيني، بلغ مع نهاية العام 2021 نحو 1.291، ومليون عامل من أصل 5.1 مليون نسمة تعداد الشعب الفلسطيني في فلسطين.

وأفاد بأن نسب البطالة في صفوف الإناث نحو 40%، وتصل البطالة في صفوف الذكور 22%، مما يوضح أن نسبة البطالة في صفوف النساء في الضفة الغربية 27%، والذكور 13%، بينما في قطاع النساء نسبة 66.3%،

وجدد سعد تأكيده على أهمية إيجاد حلول لمنع خروج أعداد كبيرة من الإيدي المهرة، للبحث عن عمل أفضل في داخل الأراضي المحتلة عام 1948، وخسارة الأيدي المهرة من القطاعات في السوق الفلسطيني.

ووجّه الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، في بيان، رسالة إلى رئيس الوزراء محمد اشتية، للعمل من أجل إيجاد بيئة عمل جاذبة للأيدي العاملة، وصولًا إلى العمل اللائق مع ضرورة إعادة النظر في أهمية دعم المنتجات الأساسية الغذائية، لحماية الأسر الفلسطينية من الدخول في تهديد الأمن الغذائي.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
تلفزيون المدينة

مجانى
عرض