الأخبار

استشهاد الفتى راشد العايدي برصاص الاحتلال جنوبي طوباس

استشهد فتى فلسطيني، صباح اليوم الإثنين، برصاص قوات الاحتلال خلال مواجهات اندلعت عقب اقتحام مخيم الفارعة للاجئين جنوبي مدينة طوباس، شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، في تصريح مقتضب، إن الفتى راشد حبيب العايدي (17 عامًا) قد استشهد برصاص الاحتلال في مخيم الفارعة، جنوبي طوباس.

وأفادت مصادر إعلامية في طوباس، بأن اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال، اندلعت أثناء التصدي لاقتحام مخيم الفارعة.

وداهمت قوات خاصة صباح اليوم، مخيم الفارعة للاجئين الفلسطينيين في شمال الضفة الغربية، تبعها تعزيزات عسكرية من حاجز “الحمرا” قرب مدينة طوباس؛ قبل اندلاع مواجهات واشتباكات مسلحة داخل المخيم.

ونوهت المصادر إلى أن قوات الاحتلال حاصرت منزلًا في مخيم الفارعة، ما أدى لاندلاع اشتباكات مسلحة في محيط المنزل المُستهدف.

وباستشهاد الفتى “العايدي” يرتفع عدد الشهداء في الضفة الغربية والقدس المحتلتيْن، منذ يوم 7 أكتوبر/ تشرين أول الماضي، 298 شهيدًا؛ بينهم 71 طفلًا.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية، أمس الأحد، أن 550 مواطنًا استشهدوا برصاص واعتداءات قوات الاحتلال  والمستوطنين، منذ بداية العام 2023 الجاري، في الضفة والقدس.

المضدر: سند

زر الذهاب إلى الأعلى
تلفزيون المدينة

مجانى
عرض